محامي قضايا عمالية الدمام – العمل في القانون

5 دقائق للقراءة
1.5
(2)

تتصل قضايا العمل وفق منظور التشريع القانونيّ بركنين أساسيين هما العامل وصاحب العمل. فإذا اعترض أيّ منهما ضائقة قانونيّة في هذا الشأن. توجّب عليه استشارة محامي قضايا عمالية الدمام لاسترداد حقوقه أو بيان واجباته، والآثار القانونية المترتبة على ذلك.

ولأنّ العمل هو أحد أهمّ أسباب الحياة، وسبل استمرارها، فقد عدّه الإسلام من مظاهر العبودية التي يثاب عليها المرء. فضلًا عن الأجر الماديّ الذي يوفّر له كرامة العيش وسعته.

مما دعا إلى نظم الأحوال التي تتفرّع عنه في قانون، ينظم شؤون وحقوق وواجبات العاتمل وصاحب العمل. ضمن إطار قانونيّ يحقّق العدالة لهما، ويبيّن لهما وجباتهما اتجاه طبيعة العمل وأنظمته. ممّا يحقّق التنمية في قطاع العمل، وذلك من خلال أحكام المرسوم الملكيّ رقم م/51، الصادر في 23/8/1426هـ.

ولمعرفة المزيد من التفاصيل عن المرسوم والأنظمة القانونية في المملكة، يمكنك التواصل مع مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية الذي يعدّ من أفضل مكاتب المحاماة بالسعودية، فقط من خلال النقر هنا.

نظام العمل – قوانين العمل في السعودية

تضمّن قانون العمل في السعودية عددًا من الأبواب والمواد التي نظم المشرّع من خلالها شؤون العمل. وإليها يرجع محامي العمال وهو المحامي المختصّ في المنازعات العمالية. عند دراسة ملف القضية، وعنها تصدر أحكام وقرارات المحاكم العماليّة، وقد ورد فيه تحديد لبعض المصطلحات القانونية التي يتضمنها النظام، وذلك ضمن المادة الثانية، وهي:

  • العمل: هو ما يبذل من جهد في أي نشاط إنسانيّ، وذلك وفق عقد العمل، والعمل أنواع هي:
    1. عمل أصليّ.
    2. مؤقت.
    3. عرضي.
    4. موسمي.
    5. العمل الجزئي.
  • العامل: هو كلّ إنسان يعمل لدى صاحب العمل وذلك لقاء أجرٍ متفق عليه.
  • صاحب العمل: هو الإنسان الذي يعمل لديه شخصًا أو أكثر، ويدفع لعماله أجرًا لقاء جهدهم المبذول.
  • مكتب العمل: حدّده المشرّع السعوديّ بأنّه النطاق المكاني المخوّل بتسيير شؤون العمل بقرار من الوزير.

محامي قضايا العمال

يمثل محامي العمال أو محامي القضايا العمالية الشخصية القانونية التي تتكفل بتمثيل العميل (العامل – صاحب العمل) أمام الهيئات القضائية، والمحاكم العمالية، وديوان المظالم، وتقتصّ لصاحب الحقّ. وتتخذ الإجراءات القانونيّة المناسبة وفق حيثيات القضية بالاستناد إلى نظام العمل في المملكة العربيّة السعودية الضامن لحقوق العاملين وأرباب العمل عبر أحكامه.

الدعاوى العمالية

تعدّ المنازعات العماليّة من أكثر الدعاوى رواجًا في أروقة مكاتب المحاماة والاستشارات القانونية. وذلك لاختلافها وتنوعها، وتفرعها إلى مسائل عدّة. فقد تحتاج إلى استشارة محامي قضايا عمالية الدمام في القضايا التالية:

  • إثبات الحقّ وتحصيله.
  • استرداد الحقوق.
  • تحصيل الأجر/ الراتب.
  • الفصل التعسفيّ.
  • تعويضات إصابة العمل.
  • انتهاك حقوق العمل.
  • نقض بنود عقد العمل.

توكيل محامي قضايا عمالية

بعد التواصل مع محامي قضايا عمالية، والاستفسار منه عنه المسألة، قد يستدعي الأمر أن يترافع عنك أمام المحكمة العمالية. لذا لابدّ من توكيله قانونيًا، لينوب عنك في ذلك.

وتتمّ إجراءات توكيل محامي قضايا عمالية الدمام عبر خطوات بسيطة لا تعقيد فيها، هي:

  • الاتفاق بين المحامي والعميل على طبيعة القضية وأجرها.
  • كتابة عقد التوكيل الذي يتضمن معلومات العميل والقضية.

المحاكم العمالية

بعد توكيلك محامي قضايا عمالية، تبدأ مرحلة إنجاز الأوراق المطلوبة، وتقديمها إلى المحكمة المختصة، وهي (المحكمة العمالية).

ومن الجدير بالذكر أنَّ المحكمة العمالية تمارس وظيفتها القانونية بقبول الدعوى العمالية، وتفعيل مجريات الدعوى، وهي:

    1. مذكرة الدعوى.
    2. محاولة التحكيم والإصلاح بين المتخاصمين عبر مكتب العمل.
    3. إصدار الأحكام التتفيذية لذلك.
    4. حكم القاضي في القضية إذا فشلت محاولات التوفيق بين الطرفين.

وذلك يكون بالاستناد إلى نظام العمل وأحكامه.

نظام العمل

نصّت المادة رقم (12) من نظام العمل في المملكة العربية السعودية على أنّه:

    1. ينبغي على كلّ من العامل وربّ العمل أن يطلعا على نظام العمل بأحكامه، ليعلم كلّ منهما ما له وما عليه.
    2. يجب على ربّ العمل أن يزوّد مكتب العمل الخاصّ بمعلومات العمل (الشركة وترخيصها ونشاطها الاقتصاديّ وكلّ ما ترغب الوزارة بمعرفته؛ وذلك وفق بنود المادّة رقم (15) من نظام العمل.

عقد العمل

أكّدت المادة رقم (52) على أنّ عقد العمل يجب أن يتضمن:

  • اسم صاحب عمل.
  • معلومات العامل:
    1. اسمه.
    2. جنسيته.
    3. إثبات شخصيته.
  • معلومات العمل:
    1. مكانه.
    2. نوعه.
    3. تاريخ البدء.
    4. نهاية العمل إذا كانت محددة.
    5. الأجر المتفق عليه.

وكذلك من البنود التي يجب أن يتضمنها عقد العمل، والتي يستفيد منها المحامي عند حدوث منازعة بين العامل وصاحب العمل. وتوكيل محامي قضايا عمالية في القضية:

  • الإشارة إلى فترة التجريب، والتي تكون وفق شروط ذُكرت في المادتين (53) و(54) من نظام العمل.
  • مدة العمل، وانقضائها، وأحوال تمديدها، وانقضائها عند إنجاز العمل في حال كانت العقد ينصّ على ذلك وفق المادة رقم (57).

العامل – الواجبات والحقوق وفق نظام العمل

أوجب نظام العمل في المملكة العربية السعودية على العامل أن:

  • يبذل الجهد اللازم لإنجاز العمل المطلوب منه على الوجه الأكمل، ما لم يتضمن ذلك العمل إخلالًا بالقوانين أو الآداب العامّة، أو ما يعرضه للخطر.
  • أن يحافظ على آلات العمل والمواد التي في عهدته.
  • أن يحافظ على الأخلاق وحسن المعاملة.
  • أن يحافظ على أسرار المهنة، ومعلوماتها وفق ما تقتضيه خصوصية العمل.

صاحب العمل – الواجبات والحقوق وفق نظام العمل

تحقيقًا للعدالة ومصالح أصحاب العمل، وحرصًا على حقوقّ الطرفين. بيّن القانون أيضًا واجبات صاحب العمل وحقوقه، ومما يجب أن يلتزم به صاحب العمل:

  • منع القانون صاحب العمل من نقل العامل إلى مكان غير مكان عمله الأصليّ إذا كان هذا النقل يلحق أذى بالعامل أو تغيير مكان إقامته.
  • لا يجوز لصاحب العمل أن يخلّ ببنود عقد العمل كأن يغيّر نظام عمل العامل من الأجر الشهريّ إلى المياومة أو غيرها إلا إذا وافق العامل على ذلك بشكل مكتوب، مع الاحتفاظ بحقوقه.
  • لا يجوز لصاحب العمل أن يكلّف العامل بعمل مختلف عن طبيعة العمل الأصلي المسؤول عنه إلا في حالة الضرورة العارضة.
  • لا يسمح لصاحب العمل أن يشغّل العامل لديه سخرةً.

وكذلك لا يسمح له:

  1. أن يحتجز أجر العامل.
  2. أن يأتي بفعل أو قول من شأنه أن يمسّ بكرامة العامل أو دينه.

عند نهاية عقد العمل حثّ القانون صاحب العمل على الالتزام بمنح العامل شهادة خدمة بلا مقابل بناء على طلب العامل. وأن يعيد للعامل وثائقه ومستنداته المودعة لديه.

محامي قضايا عمالية – التعويضات

قضايا التعويضات من القضايا الرائجة في شتى ميادين القانون فهناك تعويضات الإهمال الطبيّ على سبيل المثال. وفي نظام العمل تتفرع التعويضات إلى مسائل عدّة؛ منها:

  1. تعويض فسخ العمل دون وجود وجه مشروع
    وهو ما اشتملت عليه المادة رقم (٧٧) التي نصّت على: أن إنهاء العقد دون مسوغ مشروع تقدر هيئة تسوية الخلافات العمالية تعويضًا مناسبا للضرر الذي لحق بالعامل.
  2. تعويض عن الأضرار وإصابات العمل

ووفق حجم الضرر الواقع يكون مقدار التعويض الذي تحكم به المحكمة العمالية. ونظرًا لدقّة هذه القضية يحرص مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونيّة على الاستفادة من الخبرة القانونيّة لأفضل المحامين المتخصصين بالقضايا العمالية في السعودية، بما يحقّق مصالح جميع العملاء.

مكتب صفوة للمحاماة – قضايا العمال

يقع مكتب الصفوة في مقدمة مكاتب المحاماة والاستشارات القانونية. التي تحقّق مسيرة رائدة في مجال تقديم الخدمات القانونية الشاملة، عبر طاقم قانونيّ من نخبة المحامين الأصلاء المتمرسين في شتى أنواع القانون ومن بينهم محامي قضايا عمالية الدمام خبير بأكثر المنازعات العمالية تعقيدًا.

الأسئلة الشائعة حول محامي قضايا عمالية الدمام

فيما يلي إجابات كافية عن مجموعة من الأسئلة تتعلق بموضوعنا:

تعدّ إصابة عمل كلّ إصابة يتعرّض لها العامل أثناء دوامه الرسميّ وبسبب طبيعة العمل الملقى على عاتقه. وتشتمل أيضًا على الإصابة التي تقع للعامل في طريقه إلى العمل، أو معاناته لمرض كان العمل مسبّبا فيه.
يرجع تحديد مقدارها في الإصابات الناجمة عن أخطار المهنة إلى نسبة العجز المتحصل وطبيعة الإصابة، وما يترتّب عليها من آثار صحيّة وماديّة. وقد أقرّ القانون شكلين من التعويضات التي يستحقها المتضرّر في حالة إصابات العمل:

1- تعويضات مادية نقدية.

2- تعويضات عينية طبية.

وهو أن يقوم صاحب العمل بفصل العامل دون وجه مشروع. وبلا أسباب مبينة أتاحها القانون، وقد أتاح القانون للعامل عند مواجهته لهذه المشكلة. أن يتوجه عبر محامي قضايا عمالية إلى مكتب العمل لتقديم شكوى قانونية ليستعيد حقوقه والتعويض المناسب لحجم الضرر الواقع عليه.

وفي الختام نكون قد قدمنا في مقالنا عن محامي قضايا عمالية الدمام عددًا من أكثر الأسئلة دورانًا في ميدان القضايا العمالية. ومشكلات العامل وصاحب العمل القانونيّة، والمنازعات العمالية التي تنشأ بينهما، ووضحنا هذه القضايا بالتفصيل.

يمكنك الحصول على فتاوى قانونية خاصّة بقضايا المنازعات العمالية. من خلال زيارة أو الاتّصال بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. وهو أفضل مكتب محامي قضايا عمالية في السعودية، لتقديم التوصيات والدعم القانوني اللازم وفق ملف القضية، وبما يلبّي آمال العملاء ويحقّق مصالحهم في استرداد حقوقهم.

اقرأ أيضًا عن عقوبة رفع الصوت على الموظف في نظام العمل السعودي، والحضور والانصراف بقانون العمل السعودي. كما يمكنك التعرّف على أهم المعلومات القانونية حول شهادة الخبرة بنظام العمل السعودي. ومن هو أفضل محامي قضايا عمالية السعودية في جدة، الرياض، ومكة المكرمة. وأشهر محامي متخصص بمكتب العمل في شكاوى العمل، واسترجاع الحقوق. 

 

هل ساعدك الموقع على الوصول إلى المحتوى المطلوب ؟

انقر على النجوم للتقييم (من اليمين إلى اليسار)

1.5 / 5. 2

لا يوجد تقييمات حتى الآن

Avatar of حسين الدعدي
نبذة عن حسين الدعدي

حسين الدعدي, محامي ومستشار قانوني سعودي الجنسية؛ حاصل على بكالوريوس في الشريعة بدرجة ممتاز من جامعة أم القرى في مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية. ومالك لمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي