لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي
+966126541504
[email protected]
+966595911136
  • EnglishEnglish
  • محامي قضايا الجرائم المعوماتية / الالكترونية في السعودية

    قسم قضايا محامي قضايا الجرائم المعوماتية / الالكترونية في مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية مختص وخبير في نظام مكافحة الجرائم المعوماتية / الالكترونية: مثل: التنصت، التهديد والابتزاز والتشهير، الدخول غير المشروع إلى موقع الكتروني، وإساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بالكاميرا وأي جريمة أخرى تنتج عن إساءة استخدام الشبكة المعلوماتية.

    ومن أنواع قضايا الجرائم المعلوماتية التي نختص بها: الاستيلاء على الأموال عن طريق الاحتيال أو انتحال الصفة، الوصول إلى البيانات البنكية والائتمانية أو أي معلومات بدون مسوغ قانوني. -انظر: قضايا بطاقات الائتمان في السعودية

    هل تحتاج التواصل مع المحامي المختص في مكافحة الجرائم المعلوماتية اضغط هنا للتواصل معنا.

    تعرضك لجريمة معلوماتية قد يخل بنظام حياتك وأمانك واستشارة المحامي في هذه الحالة مهمة ومطلوبة. فالمحامي يعرف تماماً كيف يساعد العميل ويحميه مهما كان نوع الاختراق أو التهديد الذي تعرض له، عدا عن أن ذلك واجب المحامي تجاه العميل وتجاه مهنته التي تحضه على مساعدة المظلومين والدفاع عنهم بما يحقق العدالة.

    دور المحامي في مكافحة قضايا الجرائم المعلوماتية

    نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية عرف الجريمة المعلوماتية على أنها أي فعل يرتكب متضمنًا استخدام الحاسب الآلي أو الشبكة المعلوماتية بالمخالفة لأحكام النظام.

    وبعبارة أخرى الجريمة المعلوماتية إساءة استخدام الشبكة المعلوماتية والأجهزة الالكترونية بغرض ارتكاب جرائم متنوعة بحق الآخرين ومنها الابتزاز والتشهير والسب والقذف والنصب وتشويه السمعة وغيرها من الأفعال.

    وبناءًا على ذلك فإن المحامي يعد أحد أدوات مكافحة الجريمة المعلوماتية ودوره المحامي في الدعوى يُبنى على أساس أنه رجل قانون متخصص ولديه خبرة في حماية عميله من أي توابع للجريمة، من خلال الخبرة العملية في المهنة أولاً ومن خلال دراسته الأكاديمية للقانون ثانياً.

    وعلى اعتبار أن الجرائم المعلوماتية انتشرت في الآونة الأخيرة نتيجة ظن مرتكب الجريمة بأنه لا يمكن تحديد هويته أو إثبات التهمة عليه، نشألت الحاجة لوجود محامون متخصصون في مكافحة الجرائم الالكترونية المعلوماتية كي يقوم المحامي بكافة الاجرءات التي من شأنها الوصول للجاني وتحديد هويته ورفع الدعوى عليه والمطالبة بإيقاع أشد العقوبات بحقه.

    باستطاعتك الوثوق بالاستشارة القانونية التي سيقدمها لك محامي القضايا الجزائية في مكتب الصفوة للمحاماة والذي يعد من أهم المحامين المتمرسين في القضايا الجرائم المعلوماتية وشؤونها في المملكة العربية السعودية والذي يمتلك إضافة إلى معلوماته خبرة واسعة في تمثيل اجراءات النيابة العامة واجراءات هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المملكة العربية السعودية.

    ما الخدمات التي يقدمها محامي قضايا الجرائم المعوماتية للعميل؟

    أولاً: محامي قضايا الجرائم المعلوماتية يقدم الإجابات على الاستشارات والاستفسارات القانونية للعملاء بحسب مشكلاتهم القضائية في الجرائم الالكترونية وعلى اختلاف مواقفهم من الجريمة فيما لو كانوا ضحية لجريمة معلوماتية أو قاموا بارتكاب جريمة معلوماتية.

    ثانياً: كتابة صحيفة الدعوى والمذكرات القانونية والجوابية واللائحة الاعتراضية الاستئنافية.

    ثالثاً: متابعة الشكوى في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والنيابة العامة وحتى وصولها للمحكمة الجزائية.

    رابعاً: تمثيل الموكل في الجلسات القضائية.

    أنواع الجرائم المعلوماتية في السعودية

    هناك ثلاثة أنواع لهذه الجرائم؛ وهي كما يلي:

    أول أنواع الجرائم معلوماتية هي الجرائم التي ترتكب ضد الأفراد: وهي الجرائم المعلوماتية الشخصية التي تمس حقوق الشخص الخاصة عبر الانترنت أو الأجهزة الالكترونية، ومن ابرز هذه الجرائم التهديد والابتزاز والتشهير -انظر محامي قضايا تشهير في السعودية-، الدخول غير المشروع إلى موقع الكتروني، وإساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بالكاميرا وأي جريمة أخرى تنتج عن إساءة استخدام الشبكة المعلوماتية. بالإضافة إلى الاستيلاء على الأموال عن طريق الاحتيال أو انتحال الصفة، الوصول إلى البيانات البنكية والائتمانية أو أي معلومات بدون مسوغ قانوني.

    والثانية هي جرائم معلوماتية ضد الملكية: وهي أفعال تستهدف الشركات والبنوك والمؤسسات الحكومية وكذلك الممتلكات الشخصية ويتم ذلك من خلال تدمير البرامج والأجهزة الخاصة بهذه المؤسسات من خلال الأساليب التقنية والتكنولوجية كإرسال الروابط الضارة والتهكير وسرقة المعلومات وغيرها.

    جرائم معلوماتية ضد الحكومات: وهي أفعال تستهدف المواقع الرسمية للحكومات وأنظمتها على الشبكة.

    هذه باختصار أنواع الجرائم المعلوماتية سواء في المملكة العربية السعودية أو في العالم فهي منتشرة في كافة أنحاء الأرض ويقوم بها المجرمين ويقع ضحيتها الأشخاص من مختلف الجنسيات والأطياف والبلدان، في حال حاجتك للاطلاع على أنواع القضايا المعلوماتية التي تتم في المحاكم داخل المملكة العربية السعودية يمكنك الاتصال بمكتب الصفوة للمحاماة والخدمات القانونية وطلب محامي قضايا الجرائم المعلوماتية.

    عقوبات الجرائم المعلوماتية في السعودية

    أقرت المملكة العربية السعودية عقوبات خاصة ومدروسة لكل فعل يتعلق بالجرائم المعلوماتية وذلك بما يتوافق مع شدة الضرر الناتج عن الفعل الإجرامي؛ وتتمثل هذه العقوبات فيما يلي:

    • يعاقب بالسجن لمدة أقل من سنة ودفع غرامة قدرها 500 ألف ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين لكل من يقوم بالتشهير عبر الانترنت أو الاختراق لخصوصية الآخرين واقتحام صفحاتهم بشكل غير مشروع أو الاستماع إلى ما يتم إرساله عبر الانترنت بدون وجه حق، أو ابتزاز الآخرين لإرغامهم على القيام بفعل أو عدم القيام به، أو انتهاك الحياة الخاصة والمساس بها من خلال استخدام التقنيات كالتصوير.
    • يعاقب بالسجن لمدة أقل من ثلاث سنوات ودفع غرامة لا يتجاوز قدرها 2 مليون ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين من يقوم بالدخول إلى البيانات البنكية أو الائتمانية بدون امتلاكه أي تصريح قانوني، وكذلك من يقوم بالوصول إلى أية بيانات خاصة بملكية أوراق بهدف للحصول على المعلومات أو أموال، ويعاقب بذات العقوبة من يستولي سند أو أموال منقولة لذاته أو لشخص غيره عبر انتحال صفة شخص آخر والاحتيال على الآخرين.
    • يعاقب بالسجن لمدة أقل من أربع سنوات ودفع غرامة قدرها  3 مليون ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين من يقوم باختراق المعلومات الخاصة والقرصنة والهكر لتسريب معلومات خاصة أو تعديلها أو تدميرها.
    • السجن لمدة أقل من خمس سنوات ودفع غرامة لا يتجاوز قدرها  3 مليون ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين هي عقوبة من يقوم بإنتاج ما يمس بالقيم الدينية أو الآداب العامة أو الحياة الخاصة للأفراد في المملكة وما ينتج عنه من ضرر، وكذلك من يقوم بأفعال التجارة بالبشر من خلال استخدام الأجهزة الالكترونية أو الشبكة المعلوماتية، وكذلك من يقوم بإنشاء المواقع الإباحية أو الترويج لها، بالإضافة لمن يقوم بالتجارة بالمؤثرات العقلية باستخدام الشبكة المعلوماتية.
    • يعاقب بالسجن لمدة أقل من عشرة سنوات ودفع غرامة لا يتجاوز قدرها  5 مليون ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين من يقوم بصناعة مواقع غير قانونية أو دخول مواقع البريد الالكتروني أو الأنظمة المعلوماتية للحصول على معلومات خاصة بالاقتصاد الوطني أو الأمن العام للمملكة بهدف إلحاق الضرر به.
    • يعاقب من يقوم بمساعدة المجرم على فعل الجريمة أو يحرضه عليه أو يتفق معه بأي نوع من الجرائم الالكترونية بذات العقوبة.

    خصائص الجرائم المعلوماتية

    تختلف الجرائم الالكترونية بشكل كبير عن الجرائم العادية وذلك من حيث خصائصها؛ وبعض نقاط الاختلاف:

    • جرائم مغرية: وذلك بالنسبة للمقدمين عليها فهي أكثر آماناً بالنسبة لهم حيث يمكنهم القيام بها من غرفهم الخاصة وبدون القيام بأي جهد عضلي أو التخوف من رؤية أحدهم لهم وغيرها من الأسباب التي تعد مغرية للمجرمين.
    • جرائم عابرة للحدود: فهي جرائم لا تعترف بالحدود الجغرافية حيث لا حدود على شبكة الانترنت ولذلك يسهل لشخص ارتكاب جريمة الكترونية بحق شخص موجود في مدينة أخرى أو بلد آخر وحتى في قارة أخرى.
    • سرعة التنفيذ: لا تحتاج الجرائم الالكترونية إلى الوقت الذي تحتاجه تنفيذ جريمة على أرض الواقع وإنما تتطلب الخبرة الضرورية للقيام بها.
    • صعوبة اكتشافها: فهي جرائم تحدث دون آثار مادية ملموسة وغالباً لا تستطيع الضحية إدراكها إلا بعد وقت طويل، حيث لا يمكن لشخص اكتشاف وقوع الجريمة الالكترونية بشكل آني ومباشر.

    أسئلة شائعة حول قضايا الجرائم المعلوماتية

    تطلق الناس في وقتنا الحالي الكثير من الأسئلة حول الجرائم الالكترونية وقوانينها في المملكة العربية السعودية والمساعدة التي يمكنهم الحصول عليها من محامي قضايا الجرائم المعلوماتية، وكذلك الاستفسار عن حالات وقوع الجرائم وكيفية إثباتها وغيرها من الأسئلة.

    ما هي أشكال الجرائم المعلوماتية؟

    • الدخول بطرق غير مشروعة إلى الأجهزة الالكترونية الخاصة بالأفراد وسرقة المعلومات الخاصة بهم وتهديدهم بنشرها مقابل المال أو الخدمات أو غيرها.
    • التشهير بالأفراد عبر شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.
    • التهديد بالتشهير بالأفراد عبر شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.
    • اختراق الخصوصيات من خلال استخدام التقنيات الإلكترونية كالتقاط الصور أو تسجيلات الصوت أو الفيديو.

    ما أركان الجريمة الإلكترونية؟

    • الركن المادي: وهو استخدام المتهم للأنظمة التكنولوجية والمعلوماتية بطريقة غير مشروعة بما فيه سرقة للمعلومات أو إتلافها أو التلاعب بها.
    • الركن المعنوي: وهو إدراك المتهم وعلمه بأنه يرتكب جرم يحاسب عليه القانون عند استخدمه للأنظمة التكنولوجية والمعلوماتية بما فيه سرقة للمعلومات أو إتلافها أو التلاعب بها.
    • الركن الشرعي: وهو الركن المعني بالسمات الغير مشروعة للفعل الذي قام به المتهم وذلك وفق أسس التجريم والعقوبات الخاص بالجرائم المعلوماتية في المملكة العربية السعودية.

    انظر المزيد عن أركان الجريمة الجزائية في المملكة العربية السعودية.

    ما دوافع الجرائم المعلوماتية؟

    • دوافع مادية: أي ارتكاب الجرائم الالكترونية التي يستطيع فيها المجرم الحصول على المال كابتزاز الأفراد لدفع المال أو الاحتيال بالطرق المختلفة.
    • دوافع شخصية: القيام بها بهدف اكتساب الخبرات وتطوير الذات والتعلم.
    • الدوافع العقلية: وهي الرغبة في إثبات الذات والثقة بالإمكانيات في القدرة على تجاوز الحدود الالكترونية والجدران الأمنية.
    • دوافع الترفيه لملئ وقت الفراغ.
    • دوافع الانتقام: وهي إلحاق الأذى بالآخرين بسبب الرغبة في الانتقام من أشخاص قاموا بالإساءة سابقاً.

    كيف أبلغ عن الجرائم الإلكترونية؟

    يمكن التبليغ عن جريمة إلكترونية في المملكة العربية السعودية من خلال الشرطة الالكترونية عبر الطرق التالية:

    • استخدام تطبيق كلنا آمن والتبليغ عن جريمة الكترونية.
    • استخدام خدمة أبشر على موقع وزارة الداخلية السعودية.
    • رفع شكوى لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من خلال المنصة الوطنية الموحدة.

    وفيما يلي فيديو يشرح أحدث الإضافات التي وردت على طرق التبليغ عن الجرائم الالكترونية؛ مما يضمن أن يبقى الكل آمن:


    المصادر والمراجع:


    خدمات ذات صلة بهذه الخدمة: