الدليل الكامل حول جريمة النصب والاحتيال في السعودية

7 دقائق للقراءة
3
(1)

من المعروف أن جريمة النصب والاحتيال في السعودية من الجرائم التقليدية، ولكن ما يميزها عن غيرها من الجرائم التقليدية الأخرى هو ارتكازها على مقومات وأسس تستند إلى النشاط الذهني والتفكير الإبداعي والابتكار.

وإن كان من المؤسف توجيه القدرات في هذه المسارات وكذلك اتسام مثل هذه الأفعال وطبعها بالإبداع، وإن هذا الاستناد هو ما يجعل تجنب الوقوع في شِراكها أمر في غاية الصعوبة، وعليه؛ فإن كان من غير الممكن تجنبها، فإن ضحاياها بحاجة على الأقل للقوانين التي تسترد لهم حقوقهم وتعوضهم عما لحق بهم من أضرار.

في هذا المقال سنقدم لك توضيح لمواكبة جريمة النصب والاحتيال في السعودية للتطورات التقنية والمتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، بالإضافة إلى طرح قانوني لأركان هذه الجريمة وعقوباتها، ومن ثم الإجابة على بعض الأسئلة الشائعة الخاصة بجريمة النصب والاحتيال وأشكالها وخصائصها وفروقها عن غيرها من جرائم الاعتداء على الأموال.

لديك استفسار قانوني وتحتاج لرأي محامي قضايا جزائية؟ تواصل معنا اليوم!

شخص يحمل بطاقة ائتمانية وقد يتعرض لعملية نصب واحتيال
هذا المقال يشرح لكم كل ما يهمكم حول جريمة النصب والاحتيال في النظام السعودي

جريمة النصب والاحتيال في السعودية

تتجسد جريمة النصب والاحتيال في السعودية بأي فعل أو قول يؤديه الشخص من شأنه أن يغش الآخرين به ويستغلهم عبر دفعهم لمنح أموالهم المنقولة أو غير المنقولة، حيث يؤثر الجاني عبر قوله لأحداث وكلام كاذب يوهم المجني عليه بأمانته وصدقه، وتتحقق الجريمة لحظة تسليم المجني عليه أمواله للجاني.

وبهذا تعتبر جريمة النصب والاحتيال في السعودية إحدى جرائم المال وهي بغض النظر عن الطريقة المسالمة والخالية من العنف والإجبار، شكل من أشكال التعدي على الأموال أسوة بجرائم السرقة وخيانة الأمانة.

وكما أشرنا فهي جريمة تعتمد على تغيير الحقائق عبر استخدام الحيلة والذكاء أو تشويهها بما يدفع المجني عليه للوقوع في الخطأ، وغالباً ما يكون الجاني مدرك لكامل مراحل النشاط الذي يتم فيه الاحتيال، بالإضافة إلى التخطيط لكيفية الإيقاع بالضحية وخداعه للحصول على أمواله.

ولا فرق بين النصب والاحتيال من الناحية القانونية فهما وجهين لعملة واحد حيث أن الاحتيال هو فعل الجريمة في حين أن النصب هو صفة هذا الفعل، ولكنهما يختلفان عن الجرائم المالية الأخرى وهذا ما سنعمد إلى توضيحه لاحقاً في هذا المقال.

إذا كنت تود القراءة عن جريمة الاحتيال أكثر ننصحك بقراءة هذا المقال: جريمة الاحتيال في النظام السعودي / وشروط رفع الدعوى.

وإن ما يميز جريمة النصب والاحتيال في السعودية عن غيرها هو سعي الضحية بنفسها للوقوع في شرك المحتال وتسليم أموالهم بإرادتهم الحرة والمطلقة دون أي إكراه أو ضغط، ومن ثم فإن ما يفاقم خطورتها هو استثمار الجناة لتطورات العصر التقنية والعلمية واستغلال ثغراتها لخدمتهم في أغراض غير مشروعة، حيث أصبح بالإمكان نقل المال بطرق سريعة وكذلك تطور مجال الدعاية والإعلان ووسائل التواصل الحديثة وبرامج التعديل المختلفة.

أركان جريمة النصب والاحتيال في السعودية:

أركان جريمة النصب والاحتيال كبقية أركان الجرائم الجنائية على الركنين المادي والمعنوي وفق الآتي:

الركن المادي: تعتبر جريمة النصب والاحتيال في السعودية من الجرائم الايجابية بحيث يقوم ركنها المادي على القيام بسلوك إجرامي يحظره القانون في المملكة العربية السعودي، وحتى يتحقق هذا الركن ينبغي توافر ثلاثة عناصر:

الفعل الإجرامي: تتعدد مسميات الفعل الإجرامي ما بين الاحتيال والخداع والتدليس ولكن هذا لا يعني وجود خلافات حول التسمية، فهو يقوم بشكل أساسي على تشويه الحقيقة لواقعة أو حدث معين بما يؤدي إلى وقوع الضحية في الخطأ بحق نفسها، وهذا يعني أن جوهر عملية الاحتيال هو الكذب الذي يترتب عليه تغيير معتقدات وتفكير الضحية وخلق اضطراب لديها، وحتى يتحقق هذا العنصر ينبغي صدور فعل أو قول يمثل خداع أو حيلة أو غش أو كذب مدعم بأقوال وأحداث خارجية بما يتيح للجاني الاستيلاء على مال الضحية، ويمكن تحديد الفعل الإجرامي بالعديد من الوسائل: 

  • استعمال الدسائس.
  • تلفيق الأكاذيب التي يؤكدها ويؤيدها شخص آخر أو خلق ظروف تساهم في تحقيق غاياته.
  • التصرف بمال يعلم أن لا حق له في التصرف به.
  • استخدام أسماء وهمية غير صحيحة أو صفة غير حقيقة.

النتيجة الإجرامية: هي العنصر الثاني من عناصر الركن المادي والمتمثلة بتسليم المجني عليه أمواله للجاني، فهي الغاية التي يسعى لتحقيقها، ويعد هذا العنصر أساس الاختلاف عن الجرائم الأخرى التي يقوم الجاني بأخذ المال فيها عنوة أو بغير رضا الضحية أو دون علمه، في حين أن جريمة الاحتيال تقوم بحصول الجاني على المال بقبول الضحية وتسليمها للمال بإرادتها واختيارها نتيجة تأثير الخطأ والخداع الذي وقع فيه.

علاقة السببية: لا تقوم جريمة النصب والاحتيال بمجرد تسليم المال من قبل المجني عليه للجاني، بل يجب توافر رابط وصلة ما بين السلوك والفعل الاحتيالي الذي أداه الجاني والنتيجة المتمثلة بتسليم المال، بحيث يكون الأول سبباً للثاني، كأن يقوم الجاني بالكذب وتدعيم كلامه بإحدى الوسائل والذي من شانه إقناع المجني عليه بفكرة ما تدفعه لتسليم ماله للجاني طواعية.

الركن المعنوي: إن جريمة النصب والاحتيال في السعودية جريمة عمدية يتوافر بها القصد الجنائي؛ ويتألف الركن المعنوي من عنصرين: 

القصد العام: ويتكون القصد العام ويتحقق في حال علم الجاني بأن ما يقوم به جريمة احتيال ويخالف بها القانون، بالإضافة إلى الإرادة الذاتية في القيام بالجريمة ووجود القوة النفسية الداعمة للسلوك بهدف تحقيق النتيجة ومن الضروري أن تكون هذه الإرادة حرة خالصة يقوم الجاني باختيارها بما يحمله نتائجها ومسؤوليتها.

القصد الخاص: يتمثل القصد الخاص في جريمة النصب والاحتيال باتجاه النية إلى امتلاك المال أو الشيء الذي تم تسلمه من المجني عليه، والسيطرة على حق الملكية الخاص به، ويسقط القصد الخاص في حال لم تتوفر نية التملك، كأن يحصل عليه بهدف فحصه أو الانتفاع منه ومن ثم رده.

عقوبات جريمة النصب والاحتيال في السعودية

جهاز كمبيوتر محمول وعليه أصفاد يدين إشارة لعقوبة جريمة النصب والاحتيال
هل تعلم بأن الشروع بجريمة النصب والاحتيال يعاقب بما لا يزيد عن نصف الحد الأعلى من عقوبة جريمة الاحتيال؟

يعاقب على جريمة النصب والاحتيال في السعودية بحسب نظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة، كالتالي:

يعاقب بالسجن لمدة لا تتجاوز سبع سنوات ودفع غرامة مالية لا تتجاوز قيمتها خمسة ملايين ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين، كل شخص يقوم باستخدام الكذب والخداع والاحتيال بهدف الحصول على مال شخص آخر عبر دفعه لتسليمه إياه، وذلك بحسب المادة الأولى من نظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة المطبق في المملكة العربية السعودية.

كما يعاقب بالسجن لمدة لا تتجاوز خمس سنوات ودفع غرامة مالية لا تتجاوز قيمتها ثلاثة ملايين ريال سعودي أو بإحدى العقوبتين، كل شخص يقوم بالاستيلاء على أموال تم تسليمه إياها بحكم موقعه الوظيفي أو طبيعة عمله أو بموجب شراكة، أو تم تسليمه إياه بصفة وديعة أو أمانة أو وكالة أو رهن أو إعارة، أو قام بإتلاف هذا المال أو التصرف به بسوء نية، وذلك بحسب المادة الثانية من ذات النظام.

في حين يعاقب وفقاً للمادة الثالثة بما لا يزيد عن الحد الأعلى للعقوبة كل شخص يقوم بالتحريض أو المساعدة في أتمام أي جريمة من جرائم نظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة، بينما يتم الحكم بما لا يزيد عن نصف الحد الأعلى للعقوبة إذا لم تكتمل جريمة النصب والاحتيال في السعودية.

تطبيق قضائي عن جريمة النصب والاحتيال في السعودية

فيما يلي تطبيق قضائي لمحاكمة دعوى احتيال في المملكة العربية السعودية:

تفاصيل عملية الاحتيال

تلقى أحد المواطنين اتصالا من أحد الأشخاص الذي زعم أنه مالك شركة استثمار لديها تراخيص لمزاولة النشاط في مجال الفوركس والبتكوين من الاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى ترخيص لممارسة هذا النشاط في المملكة العربية السعودية، وقدم ما يدعم ادعاءاته من مستندات وأوراق.

ومن ثم قام هذا الشخص بإبلاغ المواطن بتحويل الأموال التي يريد استثمارها إلى حساب الشركة الممثلة لنشاطه، ومن ثم تم منحه رابط موقع استثمار وهمي لإيهام المواطن بمراقبته ومتابعته لتحركات أمواله والربح المحقق منها، وقد أدى ذلك إلى اقتناع المواطن وتحويله مبلغ مائتي ألف ريال سعودي في المرة الأولى ومن ثم عدة مرات بهدف زيادة رأس المال لزيادة الأرباح، حتى وصول المبلغ إلى مليون ريال سعودي، ولكنه رغم ذلك لم يجد أي تغيير أو زيادة للأرباح في الموقع مما دفعه للتواصل مع الشركة التي لم تستجب لاتصالاته.

الإجراءات التي اتبعها المجني عليه

تقدم المواطن بعد إيقانه بأنه ضحية عملية نصب واحتيال بشكوى قدم فيها أدلته في مركز الشرطة الذي أحالها للنيابة العامة، والتي سارعت باستدعاء مالكة الشركة للتحقيق معها وعليه تم اكتشاف أن شركتها تمتلك ترخيصاً بممارسة الخدمات التجارية فقط، ولا صلاحية لها في أي نشاط استثماري أو تمثيل شركة استثمار خارجية، مما أدى إلى ثبوت حق عام من قبل النيابة العامة، في حين تقدم المواطن المجني عليه برفع دعوى في المحكمة لتحصيل حقه الخاص واسترداد أمواله.

إجراءات المحكمة

قام المدعي بتقديم ما يثبت ادعاءه من إشعارات الحوالات البنكية ومعلومات أخرى تؤكد أقواله، في حين ادعت مالكة الشركة بأنها وسيط بين المدعي والمواقع الالكترونية وأنه قام بتحويل هذه المبالغ بهدف شراء منتجات من خلال الانترنت، ولكنها لم تستطع تقديم ما يثبت أنها قامت بتسليم هذه الأموال لأي من المواقع المزعومة، ولذلك فقد حكمت المحكمة الابتدائية بدفع مالكة الشركة لمبلغ مالي قدره مليون ريال سعودي للمدعي، وعلى الرغم من تقديم مالكة الشركة لائحة اعتراضية في القضية إلا أنه حكم محكمة الاستئناف جاء مؤيداً لحكم المحكمة الابتدائية.

أسئلة وأجوبة حول جرائم النصب والاحتيال في السعودية

فيما يلي بعض الإجابات على الأسئلة الشائعة الخاصة بجريمة النصب والاحتيال وأشكالها وخصائصها وفروقها عن غيرها من جرائم الاعتداء على الأموال:

السؤال: ما أشكال النصب والاحتيال؟

الجواب:

  • التصرف بأموال منقولة أو غير منقولة رغم الإدراك بعدم وجود حق في هذا التصرف.
  • استخدام أسماء وهمية غير صحيحة أو صفة غير حقيقة.
  • استخدام سندات وأدلة غير صحيحة أو تم تزويرها.
  • استخدام التكنولوجيا ووسائل الاتصال الحديثة للخداع والاحتيال.

السؤال: كيف يتم تقديم شكوى نصب واحتيال الكتروني؟

الجواب:

  • من خلال تطبيق كلنا أمن.
  • أو من خلال رفع شكوى مباشرة للشرطة.
  • أو من خلال رفع دعوى في المحكمة الجزائية.

السؤال: ما هي الجرائم الملحقة بجريمة النصب والاحتيال؟

الجواب:

  • استغلال ناقص الأهلية أو فاقدها.
  • التصرف بالأملاك بالرهن أو الوهب أو الإفراغ بهدف إضرار الدائنين.
  • إخفاء المعلومات بقصد إتمام عملية الاحتيال.
  • استخدام الشيك في عمليات الاحتيال.

السؤال: هل يعاقب على الشروع في جريمة النصب والاحتيال في السعودية؟

الجواب: نعم؛ وفقاً للمادة الرابعة من نظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة في المملكة العربية السعودية فإنه يعاقب على الشروع في جريمة الاحتيال بما لا يزيد عن نصف الحد الأعلى من العقوبة الخاصة بجريمة الاحتيال.

السؤال: ما الفرق بين جريمة السرقة وجريمة النصب والاحتيال في السعودية؟

الجواب: من حيث نوع الملكية التي يتم الاعتداء عليها: تطول جريمة السرقة الأموال المنقولة فقط، في حين تطول جريمة النصب والاحتيال الأموال المنقولة وغير المنقولة.

من حيث الركن المادي: يتمثل عنصر الفعل الإجرامي في الركن المادي لجريمة السرقة بأخذ المال في حين يتمثل الفعل في جريمة النصب والاحتيال بالخداع والكذب.

من حيث دور المجني عليه:  لا يوجد أي دور للمجني عليه في جريمة السرقة بينما يتمثل دور المجني عليه بتسليم المال بنفسه للجاني في جريمة الاحتيال.

السؤال: ما الشروط التي ينبغي تحقيقها في المال لثبوت جريمة النصب والاحتيال؟

الجواب: أن يكون المقصد من فعل الاحتيال هو الحصول على المال، وإن أي مقصد آخر يسقط جريمة الاحتيال، كأن يقوم شخص بخداع شخص آخر لحبسه في مكان ما، أو خداع امرأة بهدف الزواج منها.

يجب أن يكون المال مملوكاً للشخص الآخر المجني عليه في عملية الاحتيال، فإن كان المال الذي يريد الفاعل الحصول عليه هو حقه ولكنه استخدم الحيلة للحصول عليه لعدم إمكانية الحصول عليه دون خداع فإن هذا ليس باحتيال.

في حال كنت ضحية لجريمة نصب واحتيال من قبل أحد الأشخاص الذين وثقت بهم أو وقعت في فخ إحدى الرسائل أو الإعلانات الالكترونية الكاذبة التي دفعتك لمنح المال، يمكنك التواصل على أفضل محامي متخصص في قضايا النصب والاحتيال من مكتب الصفوة للمحاماة والخدمات القانونية، والذي يمتلك خبرة واسعة في أساليب الاحتيال والنصب التي يتبعها المحتالين بالإضافة إلى خبرته في نظام مكافحة الاحتيال المالي وخيانة الأمانة.

  • شاهد الزوار أيضاً:

قضايا بطاقات الائتمان في السعودية.

كيفية تقديم شكوى إلى لجنة المنازعات المصرفية.


المصادر والمراجع:

هل ساعدك الموقع على الوصول إلى المحتوى المطلوب ؟

انقر على النجوم للتقييم (من اليمين إلى اليسار)

3 / 5. 1

لا يوجد تقييمات حتى الآن

Avatar of حسين الدعدي
نبذة عن حسين الدعدي

حسين الدعدي, محامي ومستشار قانوني سعودي الجنسية؛ حاصل على بكالوريوس في الشريعة بدرجة ممتاز من جامعة أم القرى في مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية. ومالك لمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي